Tagged: universities

هوس ’التجديد‘ والإنسانيات

ماركو ديمانتوفسكي (التاريخ، جامعة فيينا، النمسا) تقرؤونها في كلّ مكان. يتحدّث عنها الجميع، كقيمة في حدّ ذاتها على الدوام. تطاردنا جميعًا، لا سيّما في الجامعات، ولا سيّما في الإنسانيات، مُطالِبَةً بالمطلب كلّي الحضور أن نكون مجدِّدين. فالمشاريع التي لا تقتضي التجديد لن تحلّ عليها نعمة التمويل في نظام أكاديمي منتفخ ونحيل في آنٍ معًا.

التاريخ بلا جدل: قراءة في أزمة الكتابة التاريخية العربية

عبد الهادي العجمي (تاريخ، جامعة الكويت، الكويت). الكثير من الجامعات التي تُصدِر في كلّ عامٍ آلافًا من الرسائل والأطروحات والمقالات العلمية والدراسات المتعدّدة والمختلفة، تتّبع إطارًا عامًا مشتركًا ألّا وهو الجمع الواسع للمعلومات، مشتركًا يفتقد لروح الجدل والفرضية. والحقيقة أن هذا المعطى التجريبي أصبح هو المنتج لاحقًا لما أسمّيه ’سلبية علم التاريخ‘ ولفقدان هذا الأخير لسمة التحليل النقدي والقدرة التنافسية في حيّز ومسار الفكر الثقافي والإنساني للمجتمعات العربية.

Humanities in Germany: Sciences Among Sciences

By Sabine Behrenbeck (Head of Department for Higher Education, German Council for Science and Humanities, Germany). There are many common problems and complaints regarding the humanities in anglophone nations and Germany, but there is also one important difference: In Germany the disciplines dealing with culture and language, religion and history are “sciences among sciences” (Wissenschaften unter Wissenschaften).

الإنسانيات في ألمانيا: علومٌ بين العلوم

زابينه بيرنبيك (رئيسة قسم التعليم العالي، المجلس الألماني للعلوم والإنسانيات، ألمانيا). ثمّة كثير من المشكلات والشكاوى المشتركة المتعلّقة بالإنسانيات في البلدان الناطقة بالإنكليزية وفي ألمانيا، لكنّ هنالك أيضًا فارقًا مهمًّا: في ألمانيا، الفروع التخصّصية التي تُعنى بالثقافة واللغة والدين والتاريخ هي “علومٌ بين العلوم” (Wissenschaften unter Wissenschaften). وما من تمييز بين ما يُسمّى “Geisteswissenschaften” (العلوم الإنسانية) ومباحث أخرى من خلال تسميات خاصّة (مثل الإنسانيات أو الآداب الحرّة)، ولذلك يُنظَر إليها وتُعامَل على قدم المساواة لناحية اختيار الطلّاب أو المسارات الوظيفية أو تمويل الأبحاث.

The Urgency of Relocating Gender Studies Politically

By Shereen Abouelnaga (English and Comparative Literature, Cairo University, Egypt). To speak about the importance of gender studies is like reinventing the wheel, not to mention the attempt at discrediting all past scholarship. My concern, instead, is about how (the why is a corollary) to revive and relocate gender studies to restore the political core of the feminist project and thought, which would endow it with a more productive role in the humanities.

في ضرورة إعادة دراسات الجندر إلى موضعها السياسي

شيرين أبو النجا (الأدب الإنكليزي والمقارن، جامعة القاهرة، مصر). يشير عنوان هذه المقالة إلى أنَّ دراسات الجندر كانت قد وُضعت في موضع وأنَّ هذا الموضع يحتاج إلى أن يستعيد غرضه الأصلي. والكلام على أهمية دراسات الجندر أشبه بإعادة اختراع العجلة، ناهيك عن كونه يسفّه جميع ما سبق من بحث.

نزولاً من البرج العاجيّ: توسيع التاريخ العالمي في ألمانيا

جوليا هاوزر (التاريخ العالمي، جامعة كاسل، ألمانيا). ما يوحّد الإنسانيات هو هدفها المتمثّل في تعزيز التفكير الذاتي النقدي. ويشارك التاريخُ هذا الهدف، وكذلك تفعل الانعطافات الأخيرة في هذا الحقل.

Search OpenEdition Search

You will be redirected to OpenEdition Search